الرئيسية / أخبار تضامن / تضامن: جائحة كورونا فرضت التحول الرقمي لتقديم خدمات الدعم والمساندة للنساء والفتيات ضحايا العنف

تضامن: جائحة كورونا فرضت التحول الرقمي لتقديم خدمات الدعم والمساندة للنساء والفتيات ضحايا العنف

التعامل مع المستفيدات من خدمات مركز عفت الهندي بكل سرية ومتابعة مستمرة وحثيثة لهنّ حتى بعد تلقي الخدمات

تضامن أول من أسس برنامج “وئام” للمصالحة العائلية للحد وإنهاء النزاع والخلاف الأسري

خدمات مركز عفت الهندي  تعتمد على الوقاية والحماية والتدخل لوقف العنف والتمييز ضد النساء والفتيات

ضمن فعاليات تضامن الأسبوعية التي تقام كل يوم أربعاء أُقيمت يوم الأربعاء الماضي أمسية حوارية عبر تطبيق زووم بعنوان: “حصاد مركز عفت الهندي للإرشاد والخدمات  القانونية 2021” والتي تحدثت فيها الزميلات من جمعية معهد تضامن النساء الأردني رنا أبو السندس مسؤولة البرامج والأنشطة والدكتورة ملك السعودي الأخصائية النفسية.

حيث دأبت تضامن منذ تأسيس هذا المركز  ولغاية الآن على تحقيق هدف الوقاية والحماية والحد من حالات الانتهاكات والتمييز الذي قد تتعرض له النساء  والفتيات والطفلات  وتوفير  خدمات وجلسات التوعية والإرشاد والعون لهنّ للتعامل مع الانتهاك وتجاوزه وإعادة الثقة بالذات والمحيط من جديد.

وفي هذه الأمسية استعرضت الزميلات  حصاد ما قدمه مركز عفت الهندي من خدمات اجتماعية وقانونية ونفسية للنساء اللواتي هنّ بحاجة لهذه الخدمات، حيث تركز كافة خدمات المركز على المساعدة والمساندة للنساء والفتيات ضحايا العنف بكافة أشكاله (أسري، اجتماعي، اقتصادي، قانوني، تقني، نفسي) بتقديم التدخل والاستشارة اللازمة في كل مجال. وتعتبر الجمعية أول من أسس برنامج “وئام” للوساطة وحل النزاعات الأسرية بطرق رضائية دون اللجوء إلى المحاكم والاستعانة بأصحاب الاختصاص لحماية الأسرة من تفاقم النزاع والتفكك.

ولا تقتصر الخدمات على الحضور الوجاهي للمستفيدات من الخدمة بل يمكنهنّ تلقيها عبر الاتصال الهاتفي وعبر المنصة الإلكترونية التي أطلقتها تضامن “منصة اسألي تضامن”  بسبب التحول الرقمي الذي فرضته جائحة كورونا  حيث يتم التعامل مع كافة الحالات بسرية تامة في كل الأحوال، إضافة إلى المتابعة المستمرة لكل المستفيدات مستقبلاً.

جمعية معهد تضامن النساء الأردني

9/1/2022

رابط الأمسية عبر تطبيق زووم:
https://www.facebook.com/Sigi.Jor/videos/309164304556913