الرئيسية / أخبار تضامن / تضامن: اختتام فعاليات مؤتمر الشباب والتكنولوجيا العشرون

تضامن: اختتام فعاليات مؤتمر الشباب والتكنولوجيا العشرون

“الجرائم والعنف المبني على النوع الاجتماعي .. الأسباب والحلول”

مخرجات المؤتمر عكست وعي واهتمام الشباب والشابات في دراسة وتحليل وإيجاد حلول تساهم في مساندة وحماية النساء والفتيات والطفلات من العنف المبني على النوع الاجتماعي

اختتمت في عمان السبت30/7/2022 فعاليات مؤتمر الشباب والتكنولوجيا العشرون والذي نظمته جمعية معهد تضامن النساء الأردني ضمن مشروع توفير الخدمات الصحية والحماية المستدامة للاجئين السوريين وأعضاء المجتمعات المضيفة من الفئات الأكثر هشاشة في الأردن بالشراكة مع اللجنة الدولية للإغاثة (IRC)، بعنوان: “الجرائم والعنف المبني على النوع الاجتماعي .. الأسباب والحلول” بمشاركة (80) شابة وشاب من مختلف محافظات المملكة ضمن الفئة العمرية (18-29) عاماً، واستمرت فعالياته في الفترة 28 – 30 / 7 /2022.

المؤتمر شاركت في جلساته عددًا من الجهات المختصة كمديرية الأمن العام على مختلف وحداتها وإدارتها (إدارة المعلومات الجنائية، وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية، إدارة حماية الأسرة والأحداث، الشرطة المجتمعية)، إضافة إلى وزارة التنمية الاجتماعية، اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة، المركز الوطني لحقوق الإنسان) لاطلاع المشاركين في المؤتمر على الجهود الوطنية في حماية النساء والأطفال من العنف، وأبرز التقارير الإحصائية وآليات العمل والتعامل مع الجريمة على مختلف أشكالها، وآلية التعامل مع العنف المبني على النوع الاجتماعي الواقع على النساء والفتيات والطفلات على وجه الخصوص والمجتمع بشكل عام، إضافةً إلى المبادرات المحلية ودورها في الحد من الجريمة. من خلال الجلسات النظرية أصبح لدى المشاركين والمشاركات الموزعون على (10) مجموعات عمل رؤيةوأفكار من شأنها إنهاء أو الحد من العنف المبني على النوع الاجتماعي، حيث انعكس ذلك على المبادرات والمشاريع التي خرجت بها المجموعات. حيث عُرضت الأفكار على لجنة تحكيم من جهات ذات علاقة (المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة، الإعلام الإذاعي “راديو البلد، الإذاعة الأردنية”، إدارة حماية الأسرة والأحداث، منظمة العمل الدولية، اللجنة الدولية للإغاثة، تضامن) في اليوم الختامي ضمن معايير، جميع المشاريع ركزت على فئات مختلفة لحمايتها ودعمها وتوعيتها من العنف المبني على النوع الاجتماعي.

أبرز المخرجات من هذا المؤتمر هي تركيز المشاريع على أفكار تساهم في تقديم التوعية، الحماية، المساندة، الدعم لفئات من الممكن تعرضها للعنف والتمييز باستثمار التكنولوجيا الحديثة كــ (إنشاء مواقع إلكترونية، منصات، تطبيقات، منتجات تساهم في الحماية وسرعة الإبلاغ والوصول إلى من تعرضت للعنف مثل ساعة إلكترونية،  امتازت أجواء المؤتمر بالتنافس والتفاعل والحماس لتقديم ما هو أفضل.

وفي ختام المؤتمر قدم المشاركين/ات كلمة لهم/نّ قدمها بالنيابة عنهم شاب وشابة من المشاركين في المؤتمر. وتم توزيع شهادات المشاركة وشهادات التقدير والجوائز الرمزية للمجموعات الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى.

جمعية معهد تضامن النساء الأردني

1/8/2022